تحميل جميع كتب محمد الإبراشي PDF


محمد الإبراشي كتاب الملك عادل PDf قراءة اون لاين وتحميل
الملك عادل
محمد الإبراشي

قصص أطفال محمد الإبراشي الملك عادل

القراءة والتحميل PDF

محمد الإبراشي كتاب الأميرة و الثعبان PDf قراءة اون لاين وتحميل
الأميرة و الثعبان
محمد الإبراشي

قصص أطفال محمد الإبراشي الأميرة و الثعبان

القراءة والتحميل PDF

محمد الإبراشي كتاب أميرة القصر الذهبي PDf قراءة اون لاين وتحميل
أميرة القصر الذهبي
محمد الإبراشي

قصص أطفال محمد الإبراشي أميرة القصر الذهبي

القراءة والتحميل PDF

محمد الإبراشي كتاب أطفال الغابة PDf قراءة اون لاين وتحميل
أطفال الغابة
محمد الإبراشي

قصص أطفال محمد الإبراشي أطفال الغابة

القراءة والتحميل PDF

محمد الإبراشي كتاب الراعى الشجاع PDf قراءة اون لاين وتحميل
الراعى الشجاع
محمد الإبراشي

قصص أطفال محمد الإبراشي الراعى الشجاع

القراءة والتحميل PDF

محمد الإبراشي كتاب البنت و الأسد PDf قراءة اون لاين وتحميل
البنت و الأسد
محمد الإبراشي

قصص أطفال محمد الإبراشي البنت و الأسد

القراءة والتحميل PDF

محمد الإبراشي كتاب الأميرة الحسناء PDf قراءة اون لاين وتحميل
الأميرة الحسناء
محمد الإبراشي

قصص أطفال محمد الإبراشي الأميرة الحسناء

القراءة والتحميل PDF

محمد الإبراشي كتاب السلطان المسحور PDf قراءة اون لاين وتحميل
السلطان المسحور
محمد الإبراشي

قصص أطفال محمد الإبراشي السلطان المسحور

القراءة والتحميل PDF

محمد الإبراشي كتاب الأنف العجيب PDf قراءة اون لاين وتحميل
الأنف العجيب
محمد الإبراشي

قصص أطفال محمد الإبراشي الأنف العجيب

القراءة والتحميل PDF

محمد الإبراشي


محمد الإبراشي

بعض المعلومات عن محمد الإبراشي

محمد عطية الإبراشي:من مواليد 1 إبريل 1897 بقرية العزيزية - محافظة الشرقية.حفظ القرآن في كتاب القرية، حصل على دبلوم دار العلوم عام 1921، ثم عين مدرسا للغة العربية بالمدارس الابتدائية. في عام 1924 سافر إلى إنجلترا في بعثه دراسية، لدراسة اللغة الإنجليزية وآدابها، وقام بدراسة علوم التربية وعلم النفس، وحصل على دبلوم في التربية وعلم النفس من جامعة إكسترا عام 1927، وجذبته دراسة اللغات الأخرى فدرس اللغة السريانية حتى حصل على شهادتها من كلية الملك في لندن عام 193، وبعدها حصل على دبلوم في اللغة العبرية من معهد اللغات الشرقية عام 1930.عندما عاد إلى مصر عمل في كلية دار العلوم لتدريس التربية وعلم النفس، وتخرج على يديه العديد من الأساتذة أمثال: د. أحمد الحوفي، د. أحمد شلبي، د. سيد رزق.. وغيرهم، ثم اختاره د. طه حسين ليصبح عضوا في لجنة الترجمة والنشر لترجمة الثقافة الغربية إلى اللغة العربية، ثم انتقل إلى وزارة المعارف العمومية عام 1945 ليشغل عدة مناصب بها، ثم استقال منها في عام 1953، وكانت هذه الاستقالة نقطة تحول خطيرة في حياته، حيث مارس أسلوبا مختلفا من أساليب التربية، وهو التربية من خلال الكتابة والتأليف.كان أول مصري يكتب ويؤلف ويطبع كتابا باللغات السامية، وقد أنشأ قسما خاصا لطبع الكتب العبرية والسريانية في المطبعة الأميرية، واستورد الحروف الخاصة بهاتين اللغتين من فرنسا عام 1935.أهدى إلى المكتبة العربية أربعين كتابا هذا إلى جانب مؤلفاته في قواعد اللغة العربية والبلاغة خاصة بالمدارس الابتدائية والإعدادية والثانوية، والتي ما زال الكثير منها يدرس حتى الآن في مصر والبلاد العربية ومن أهم هذه الكتب: التربية الإسلامية، علم النفس التربوي، علم النفس للجميع، الاتجاهات الحديثة، التربية والحياة، جان جاك روسو وأراءه في التربية والتعليم، روح الإسلام، عظمة الرسول، الأساس في اللغة العبرية. كما كان أيضا من أوائل الذين كتبوا للأطفال.حضر العديد من المؤتمرات العلمية في الخارج والداخل مما كان له أكبر الأثر في كتاباته